اللجنة العمانية الإيرانية المشتركة تعقد اجتماعها العشرين ب "طهران"

منذ أسبوعين

عقدت اللجنة العُمانية الإيرانية المشتركة اليوم الأربعاء الموافق 6 / 12 / 2023م بالعاصمة الإيرانية (طهران) اجتماعها العشرين، حيث ترأس وفد سلطنة عُمان معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار. وهدف الاجتماع إلى بحث العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين وسبل تطويرها في القطاعات ذات الاهتمام المشترك.

وناقشت اللجنة زيادة التجارة البينية بين البلدين الصديقين وتعزيز مجالات التعاون التجارية والاستثمارية في القطاعات ذات الأولوية، وكذلك المجالات المالية والمصرفية والصحية بالإضافة إلى مناقشة إنشاء مدن صناعية مشتركة بهدف تنمية وتكامل سلاسل الإمداد بين البلدين الصديقين، والتي من شأنها أن تساهم في توفير فرص العمل وتعزز التنمية المستدامة في كلا البلدين.

وشهد الاجتماع توقيع برنامج تنفيذي لمذكرة التفاهم في مجال المواصفات والمقاييس بين البلدين الصديقين، كما سيتم خلال الزيارة توقيع مذكرة تفاهم للتعاون بين منطقة اروند الحرة ومجلس الأعمال العماني الإيراني المشترك، وتوقيع اتفاقية شراكة لإنشاء مصنع لإنتاج البراميل في سلطنة عُمان. 

وعلى هامش الزيارة التقى معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، بمعالي عباس علي آبادي وزير الصناعة والمعادن والتجارة الإيرانية، حيث تم خلال الزيارات مناقشة توطيد العلاقات التجارية بين سلطنة عمان والجمهورية الإسلامية الإيرانية، ودعم العلاقات الثنائية بين البلدين، وكذلك زيادة التبادل التجاري، وبحث تعزيز أوجه التعاون الاقتصادي، كما ناقش اللقاء الفرص الاستثمارية في كلا البلدين وجذب مزيد من الاستثمارات في مختلف القطاعات الواعدة.

وأكد معالي قيس بن محمد اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار خلال زيارته للجمهورية الإسلامية الإيرانية على عمق العلاقات التجارية والاستثمارية التي تربط البلدين والتي تميزت بإسهاماتها في تطوير التعاون والشراكة وبناء العلاقات بين الجانبين في مختلف قطاعات الأعمال المختلفة.

موضحا على ارتفاع حجم التبادل التجاري بين البلدين الصديقين إذ تُشير الإحصاءات أنّ حجم التبادل التجاري بلغ 225 مليون دولار أمريكي حتى يوليو من العام 2023م، كما بلغ حجم الصادرات العُمانية المنشأ إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية حوالي 3 مليون دولار أمريكي، وبلغ إجمالي واردات سلطنة عُمان من الجمهورية الإسلامية الإيرانية حتى يوليو 2023م حوالي 195 مليون دولار أمريكي، وبلغ عدد الشركات المسجلة التي بها مساهمة إيرانية حتى أكتوبر من العام 2023(4,335) شركة، بلغت القيمة الإجمالية لمساهمتهم حوالي 383 مليون ريال عماني أي بنسبة 90.5% من إجمالي رأس المال المستثمر في الشركات.

كما أكد معاليه على الدور الذي تقوم به اللجنة العُمانية الإيرانية المشتركة في سبيل إيجاد شراكات تجارية واستثمارية جديدة من خلال توفير البيئة المناسبة لرجال الأعمال من الجانبين لبحث فرص التعاون الاستثماري والمساهمة في رفع قيمة التبادل التجاري بين البلدين.

من جانبه قال سعادة الشيخ فيصل بن عبدالله الرواس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان إن التأكيد المستمر من قبل اللجنة العمانية الإيرانية المشتركة على أهمية تعزيز التعاون الثنائي في المجالات الاقتصادية والتجارية والمالية والاستثمارية والفنية والصناعية يستدعي من القطاع الخاص في البلدين بذل المزيد من الجهود لرفع حجم التبادل التجاري والاستثماري، خاصة وأن هناك العديد من القطاعات التي تزخر بالفرص الواعدة منها مجالات الصناعة والتعدين والتعاون في مجال المناطق الحرة.

وضم الوفد المرافق لمعاليه سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن وكيل وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار للتجارة والصناعة، وسعادة الشيخ فيصل بن عبدالله الرواس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان، وعددًا من المسؤولين ممثلي القطاع الحكومي بسلطنة عُمان، كما يشمل برنامج الزيارة عقد لقاءات ثنائية بين كبرى الشركات من الجانبين في القطاعات المستهدفة لبحث فرص التعاون والاستثمار وتسهيل ممارسة الأعمال التجارية.

يرجى تعبئة نموذج التقييم وتقديم ملاحظاتك
لتعزيز جودة الخدمة وتحسين تجربتك معنا.